الاثنين، 28 يونيو، 2010

كيلو الفراولة بكام؟؟؟




الفراولة دى من أحلى أنواع الفاكهة مش عارفه ليه بحس أنها فاكهة مدلعه نفسها، بترتبط دايما فى ذهنى الفراولة بالدلع والجمال، حاجة كدا فرولاية،
 بس حديثا جدااا بقت الفراولة بيرتبط ذكرها قدامي بالجنة!!!
مش بس الجنة دى كمان جنة الفردوس...

لما كنت في سنة أول حصل قدامى موقف معتقدش أنى ممكن أنساه عمرى كله،
 كان ليّا واحده زملتى بسيطه جدااا جدااا، ماكنتش أعرف مدى بساطتها المادية غير بعد الموقف دا،
 جاءت فى مره الكليه ولقتها بتقولى وأنا جاية لقيت راجل واقف بعربية فراولة كان نفسي فيها قوى لدرجة أنى كنت عايزه أقوله أدينى واحده بس..



رديت بكل سلاسة طيب ماشترتيش ليه كيلو ولا نص كيلو قالت بابتسامة إلى الآن لم أنساها، كيلو الفراولة بكام يا سلمى وأنا معايش حتى تنمن واحده،
طبعا أحرجت من نفسي جدااا جدااا وبصيت لها بشيء من الأسى ما كنتش عارفه اتصرف ازاي؟
فى أقل من ثانية لقيتها بتقول بابتسامه يملئها اليقين، فى الجنة إن شاء الله هاكل منها لحد ما قول بس،
وبدأت تسرد شكل القصر بتاعها وجناين الفاكهة اللى هتحيط بيه وطبعا مانسيتش جنينة الفراولة...يقنها كان مش عادى كنت أول مره فى حياتى أتعلم أفكر بالرضا واليقين دا، سبحان الله كان اسمها صفية اسم على مسمى بجد
ربنا يرزقك يا صفية جناين فراولة فى الدنيا والآخره وتنعمى فى الفردوس الأعلى مع حبيبك المصطفى


جمعتنا الأيام فى سنة واحده فى الكليه علشان اتعلم منك الموقف دا يا صفية، علشان كل لما أشوف الفراولة أدعيلك بالجنة، ممكن ننسى الأشخاص بس مش ممكن أبدا ننسي المواقف اللى بتأثر فينا، أكيد هى مش فاكرانى دلوقتى بس أنا ماعرفتش أنساها...
يا ترى فى كتييير زى صفية عندهم اليقين دا، لما يبقى محتاج حاجة وما يعرفش يجبها لظرف أو لآخر يقول فى الجنة إن شاء الله، ولا بيغضب ويتذمر ويشكى الظروف.
اللهم أملء قلوبنا رضا وقناعة ويقين لا يتزحزح أبدا...

السبت، 5 يونيو، 2010

ستار أكاديمي شباب آخر حاجة




برنامج ستار أكاديمى طبعا أشهر من النار على العلم، برنامج ليه شعبية كبيرة وجمهور مواظب عليه، أهم ما يميز البرنامج دا أنه بيضم خيرة شباب الوطن، بنات وشباب حاجة جميلة جدااا، والأجمل من دا كله أنهم بيكونوا من بلاد مختلفه برنامج بيقدر يجمعنا، وحده
وطنيه رااائعة بجد جسمي قشعر..


شايفين الوحدة والانسجام حاجة آخر جمال
كل شاب من دول عنده رساله وهدف فكل واحد منهم جاي علشان يمثل بلده ويرفع راسها ويشرفها ربنا يبارك في عمركم ياشبابنا
وياحرام لما بيخسر واحد منهم يقعد يعيط راجل أو بنت عياط بيشحتف قلبى معاه ويعتذر لبلده أنه ماقدرش يكمل في مشوار رفع راسها وبيكرر أعتذاره فعلا،
فى وسط هذه الدموع وكل هذا الأسى


تذكرت صوره لم تغب يوما عن بالي...



على ما تبكين يا أماااه...

خلونا في موضوعنا شباب استار أكاديمى بقى دول شباب آخر حاجة شباب محدد هدفة شباب وطني فاهم قضيته آخر حاجة (بس المره دي آخر حاجة بجد)...شايفين الفرحه فعنيهم والوطنيه بتنط منهم ازاي


شايفين رفع راس بلده ازاي حد فيكم قدر يرفع راس بلده كدا؟؟
-بس براحه على راس بلدك وأنت رافعها لتوقع تنكسر-
في عز اندماجي في مشاهدة صورة راس بلده وهى مرفوعة
 قفزت أمام عيناي هذه الصوره..

لبيك واجعل من جماجمنا لعزك سلما...

مش عارفه ليه كل شويه بخرج عن الموضوع... ركزي ياسلمى شويه
وطبعا بكل وطنيه بنتابع البرنامج وبنصوت للبطل اللى عليه مهمة رفع راس البلد.
ونعيييييط لما الفارس يخسر ويطلع من البرنامج....

حسبنا الله ونعم الوكيل، ايه اللى بيحصل فى بلادنا دا معقول الآية اتقلبت للدرجة دي..معقول السطحية اللى وصلنالها دى،- قبل لما أكمل أحب أعتذر وبشده على هذه المقارنه الجاحفه فتقليل من شأن هؤلاء الأبطال أن أقارنهم بهؤلاء الغافلين-

لهذه الدرجة أصبحت مهمة رفع رأس بلادنا من مهمة هؤلاء الشباب، الذين سيطر عليهم الشيطان ولجمهم بلجامه، لهذه الدرجة تتساقط دموعك أماه لخروج ابنك من هذا البرنامج المدمر، برنامج يستهدف صلب هذه الأمه وبكل سذاجة انسقنا خلفه بنية رفع راس بلدنا...
اترك الباقي لتعليقاتكم...