الأحد، 11 يوليو، 2010

اصرخ يا قلمي


اكره قلمي عندما يعاندني و يعصاني، اكره عندما يمتنع أن تحتضنه أصابعي، عندما يمتنع أن يجري على صفحات الورق، عندما يمتنع أن يصرخ بما يجول في الوجدان.
لماذا تعصاني وتعاندني؟
ألم تعاهدني أن تكون معي مرن أمين، ألم تعاهدني أن تصرخ في وجه المتطاولين، فلما التراجع و التهاون، لما انخفض صوتك وقلت همتك؟
هل نفذ مدادك أم آثرت الإنضمام إلى صفوف الصامتين؟
ولكن كيف تصمت و أنت قلمي المتين، كيف تصمت و أنت تراعي رب العالمين، كيف تصمت و قد أخذت العهد أن تصرخ!!!

اصرخ يا قلمي واكتب عن غصة في الصدر و مرارة في الحلق، من نفس انتهكت حرمت الله، من قلب ألف المنكر ولم يعد يغضب لله.
من عين اعتادت المنكر و لسان لم ينكره ووجه لم يمتعض لله.

اصرخ يا قلمي واكتب عن ضمير خدرته كثرة الذنوب فلم يعد يقوى على مواجهة النفس و بها أصبح السيد عبد!!

اصرخ يا رفيق الأيام في وجه كل الأنام وارفع صوتك ليسمعك النيام، وأنت تخبرهم عن الدماء الباردة التى أصبحت تسري في عروق الرجال، عن المروءة التى أصبحت شيء محال، عن ثوب الحياء الذي مُزِّق بتهاون الرجال.

اصرخ يا قلمي وارتعد عن أمة مغتصبة أصبح وجهها فى التراب، عن شباب امتنع أن يرد شرف أمته.

اصرخ يا قلمي و صوّب رصاص مدادك في رأس كل ديوس صافح المغتصِب.
اصرخ و اصرخ واصرخ
ولا تتوقف عن الصراخ عسى أن يفيق النيام
 يتبع إن أمكن...

هناك 19 تعليقًا:

  1. السلام عليكم:
    للأسف يا سلمي لن يفيق النيام، لكن صراخك لا بأس به (فان الذكري تنفع المؤمنين)... (فقط)
    حازم

    ردحذف
  2. حلوه بجد يا سلمى

    ردحذف
  3. سلمي

    القلم فعلا احيانا لايكون قادرا علي الصراخ اذا ايدينا لم تكن قادرة علي عمل شىء
    مثل الصورة بالظبط

    تحياتي

    ردحذف
  4. حازم وعليك السلام ورحمة الله وبركاته
    مادام إن الذكرى تنفع المؤمنين اذا لابد أن يأتى اليوم الذى سيفيق فيه النيام عاجلا كان أو آجلا
    ولا أنت رأيك ايه؟

    ردحذف
  5. نانو تسلمي يا قمر أنتِ الأجمل

    ردحذف
  6. هيثم تمكنت من قراية الفكرة تماما كما قصدتها، تحياتى

    ردحذف
  7. قد يمتنع القلم عن الصراخ عندما نرسم بايدينا قيده دون أن نعلم وبعد ذلك نتهمه بالتهاون!!!

    ردحذف
  8. السلام عليكم:
    مافهمتيش قصدي المرة دي...
    المؤمنينن ممكن يكونوا أو مشغولين أو منشغلين علشان كده الذكري ممكن تنفعهم، و ده اللي قصدته بان المؤمنين فقط هما اللي ممكن يسمعوا و يستجيبوا و يفوقوا من غفلتهم، و أكيد فيه مؤمنين غافلين محتاجين اللي يفوقهم، لكن فيه نوعية تانية من البشر الأحسن معاهم العمل بمبدأ (اعرض عن الجاهلين).
    تصوري فيه مصريين و بيقولوا انهم مسلمين بيقولوا ان اليهود ليهم حق في فلسطين و كمان بيقولوا علي حماس ارهابيين و الانجليز طوروا مصر لما احتلوها و الأمريكان بيساعدوا العراق انها تكون بلد ديمقراطي، مش موضوع بترول و لا حاجة...المناقشة معاهم بتبقي جدلية و بيكونوا عاوزين يقنعوكي انتي بالأفكار دي اللي في دماغهم.
    فاكرة (الغير معرف ) اللي كان شايف الشيخ زي الرقاصة في فسيفساء الحياة؟
    أنا كنت برد عليه مش علشان أقنعه بحاجة لأن أنا عارف هو و اللي زيه وصلوا للفكر ده ازاي و مش مستعدين يغيروه، أنا رديت علشان أي حد تاني بيقرا من اللي فيه أمل فيهم يعرف ايه الفرق بين الشيخ و الرقاصة و بين المنتحر و الشهيد و بين القاتل بظلم و المقاوم بشرف و بين الغاصب و صاحب الحق.
    حازم

    ردحذف
  9. وعليك السلام ورحمة الله وبركاته
    آسفييين يا فندم على سوء الفهم الفكرة وصلت الحمد لله، متفقه معاك تماما
    جزاك الله خيرااا

    ردحذف
  10. ما أجمل الصرخات المدوية .. سلمت الأنامل

    ردحذف
  11. سلمتي أخيتى الفاضلة، وأسعدنى تواجدك

    ردحذف
  12. صرخاتك رائعه
    ننتظر استجابه الاقلام

    دمتى بخير

    تحياتى

    ردحذف
  13. شكرااا سيدي الفاضل وتشرفت بمرورك العطر

    ردحذف
  14. لو كل الصرخات كده
    فاقول لكى
    اصرخى كمان وكمان
    ربنا يبارك حياتك ويسعد اوقاتك

    ردحذف
  15. مرمر جزاكِ الله خيرااا والله المستعان عسى هذه الصرخات تفيق النيام شكرا على تعليقك العطر

    ردحذف
  16. اسلوبك اكثر من رائع وحشتينى ووحشنى اسلوبك اوى اوووووووووووووى

    ردحذف
  17. أكيد مش أروع من أسلوبك، غبتي علينا كتيييييير ووحشتينى جدااا بس رجعتى بتدوينه قوية فى انتظار باقى الأجزاء.

    ردحذف
  18. السلام عليكم ورحمه الله ...
    صراخ القلم أحيانا اهم من طلقات الرصاص .
    لتصرخ كل الأقلام ...تحياتي للأميره .

    ردحذف
  19. وعليك السلام ورحمة الله وبركاته
    صدقت فلتصرخ كل الأقلام
    مشكووور على المرور الطيب

    ردحذف

شاركني خاطرتك...